رسميا... بدء تطبيع العلاقات بين اسرائيل والسودان

بواسطة عدد القراءات : 50
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
رسميا... بدء تطبيع العلاقات بين اسرائيل والسودان

اتفق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ورئيس المجلس الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان، على بدء عملية تطبيع العلاقات بين بلديهما، وذلك في أعقاب لقاء جمع بينهما في أوغندا. وأعلن نتانياهو في تغريدة على حسابه في "تويتر" أنه التقى البرهان في العاصمة الأوغندية عنتيبي، وقال "اتفقنا على بدء تعاون يفضي إلى تطبيع العلاقات بين البلدين".وأعلنت الحكومة الإسرائيلية أن "لقاء نتنياهو البرهان تم برعاية الرئيس الأوغندي يوري موسوفيني".وذكرت في بيان "يؤمن رئيس الوزراء نتانياهو بأن السودان يسير في اتجاه جديد وإيجابي، وعبر عن رأيه هذا في محادثاته مع وزير الخارجية الأميركي".وتابعت أن المجلس الانتقالي "يريد مساعدة دولته في الدخول في عملية حداثة وذلك من خلال إخراجها من العزلة ووضعها على خريطة العالم".ويمثل اللقاء تغييرا كبيرا في العلاقات بين البلدين اللذين هما نظرياً في حالة حرب.ولم يصدر أي تعليق من الحكومة السودانية حتى الآن.ووصل رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى أوغندا، الاثنين، لعقد محادثات مع رئيسها في زيارة تهدف لتعزيز العلاقات مع الدولة الواقعة في شرق إفريقيا.وزار نتانياهو أوغندا آخر مرة في يوليو 2016 لإحياء ذكرى مرور 40 عاما على عملية تحرير الرهائن الإسرائيليين من ركاب طائرة خطفها فلسطينيون في مطار عنتيبي وقتل فيها شقيقه يوناتان.وقبيل مغادرته إسرائيل، قال نتانياهو إنه يهدف إلى "تعزيز العلاقات" مع أوغندا، ويأمل في "جلب أخبار جيدة جدا لدولة إسرائيل" من الزيارة.وقال للصحفيين "أقوم بزيارة جديدة إلى إفريقيا، هذه زيارتي الخامسة في غضون نحو ثلاث سنوات ونصف".وعززت إسرائيل خلال السنوات الأخيرة علاقاتها بالدول الإفريقية، فتحسنت بعد فترة صعبة إذ وقف العديد من قادة إفريقيا في حقبة ما بعد الاستقلال مع العرب ونظروا بعين الريبة إلى دعم الدولة العبرية للفصل العنصري في جنوب إفريقيا.

شارك الخبر على