حارب نقص الفيتامين "د" في الخريف بهذه الأطعمة!

بواسطة عدد القراءات : 26
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حارب نقص الفيتامين "د" في الخريف بهذه الأطعمة!

حين يقصر وقت النهار وتحتجب الشمس في أغلب أوقات فصليّ الخريف والشتاء يقل إنتاج فيتامين "د" بالجسم، لكن يمكنك تعويض هذا النقص من خلال هذه الأطعمة.

 

وفيتامين د (D) من الفيتامينات القابلة للذوبان بالدهون، ويساعد جسمنا على امتصاص الكالسيوم المهم في الحفاظ على قوة العظام والأسنان وتعزيز نظام المناعة. وغالباً ما يطلق عليه أيضاً "فيتامين أشعة الشمس" لأنه يتم إنتاجه ذاتيا عندما نعرض بشرتنا للشمس.

 

ولكن في الخريف والشتاء، حيث تحتجب أشعة الشمس أغلب الأوقات ويكون وقت النهار أقصر، يمكن أن يكون إنتاج فيتامين "د" تحدياً حقيقياً لأجسامنا. فيكون من المهم حينها أن نتناول الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين المهم حتى نتمكن من الاستمرار في تزويد جسمنا بحد أدنى منه. وأهم هذه المواد الغذائية:

 

زيت كبد الحوت

هو واحد من أفضل الأطعمة التي تزود الجسم بفيتامين "د" فملعقة صغيرة من هذا الزيت يمكن أن تغطي نحو 70% من احتياجاتنا من الفيتامين.

شارك الخبر على