نائب: تراخي الحكومة سيدفع لسحب الثقة من عبد المهدي و66 توقيعا يحسم إقالته

بواسطة عدد القراءات : 212
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
نائب: تراخي الحكومة سيدفع لسحب الثقة من عبد المهدي و66 توقيعا يحسم إقالته

أكد النائب عن كتلة تحالف سائرون، جواد الساعدي، الأحد، أن تراخي الحكومة سيدفع الكتل البرلمانية لسحب الثقة رئيس الوزراء عادل من عبد المهدي، مبينة أن 66 توقيعا سيحسم إقالته.
وقال الساعدي، إن "هدفنا في الوقت الحاضر ليس تغيير أو استبدال رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بشخصية أخرى، بقدر ما هو منصب على تقويم عمل الحكومة، ومساعدتها في تنفيذ برنامجها ضمن التوقيتات المحددة لها".
وأضاف، أن "الحكومة ليست لديها خطوات جادة لتنفيذ برنامجها الحكومي"، مشددا على ان كتلته "لا تريد إفشال مهمة هذه الحكومة وتحاول تحقيق النجاح لها عبر الالتزام بالتوقيتات التي وضعتها في برنامجها الحكومي".
وحذر الساعدي، من "تراخي الحكومة والتزامها بمضمون وفقرات البرنامج الحكومي المصوت عليه داخل مجلس النواب"، مشيرا إلى ان "هذا التراخي سيدفع الكثير من الكتل البرلمانية لسحب الثقة عن عادل عبد المهدي ضمن الإجراءات التي كفلتها المواد الدستورية".
ولفت إلى، أن "الطريقة الأقرب أمام الكتل المعترضة على إدارة رئيس الحكومة للدولة هو تقديم طلب موقع من 66 نائبا (خمس أعضاء مجلس النواب) لرئيس مجلس النواب لاستجواب عبد المهدي تمهيدا لإقالته في حال استمراره على هذا المنهج".
وأشار الساعدي، إلى أن "اغلب الكتل البرلمانية والسياسية متفقة معنا في هذا الرأي على ان أداء الحكومة ضعيف جدا إزاء تنفيذ برنامجها الذي وعدت فيه بإصلاح كل الأمور"، معتبرا أن "الحراك البرلماني لم يكن بالمستوى المطلوب بسبب العطلة التشريعية وانشغال الكثير من النواب بسفر خارج العراق".
وتابع، أن "اغلب النواب لا يخضعون إلى طلبات رؤساء الكتل البرلمانية وبالتالي ممكن توظيف هذا "التمرد" لصالح تقويم العملية السياسية"، مؤكدا "لم يحصل أي اجتماع مع رؤساء الكتل للتوصل إلى تفاهمات بصدد هذا الموضوع"

شارك الخبر على