ألمانيا تدرس تخفيض سن الإجرام إلى 12 عاما بعد اغتصاب أطفال لمراهقة

بواسطة عدد القراءات : 62
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ألمانيا تدرس تخفيض سن الإجرام إلى 12 عاما بعد اغتصاب أطفال لمراهقة

تدرس ألمانيا تخفيض سن الإجرام بعد اغتصاب امرأة تبلغ من العمر 18 عامًا من قبل خمسة أولاد لا تتجاوز أعمارهم 12 عامًا.

ووفقاً لصحيفة ديلى ميل، اليوم، تم العثور على الضحية المراهقة في وقت متأخر يوم الجمعة في مدينة مولهايم الغربية، مما دفع إلى إجراء تخفيضات في سن الإجرام في ألمانيا.


وكان ثلاثة من المشتبه بهم فى عمر 14 عاماً، واثنان 12 - أقل من سن الإجرام، حيث يمكن محاكمة المذنبين في سن الرابعة عشرة في ألمانيا، مما يعني أن مكتب رعاية الشباب سيعالج اثنين من القضايا السلوكية للمشتبه فيهم، لكن لن يتم اعتقالهم أو توجيه تهم إليهم من خلال النظام القضائي.

شارك الخبر على