مرشح الرئاسة الامريكية الجديد يعترف: تركت طفلا عراقيا جريحا يموت

بواسطة عدد القراءات : 3801
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مرشح الرئاسة الامريكية الجديد يعترف: تركت طفلا عراقيا جريحا يموت

اعترف المرشح الرئاسي عن الحزب الديمقراطي للانتخابات الامريكية 2020، سيث مولتون، بقيامه بترك طفل عراقي للموت بعد ان تعرض لاصابة باطلاق نار من زملائه.
وقال مولتون بحسب ما اوردت السي ان ان : ان مولتون كان ضمن احدى الدوريات العسكرية اثناء العمليات العسكرية عام 2003، حيث فتح زملائه النار على مجموعة من السيارات التي كانت تنقل جنودا، ليتبين لاحقا ان بين السيارات، عربات مدنية، وفي احداها عائلة عراقية.

وتابع "بالاقتراب منهم وجدت طفلا على الغالب بعمر خمس سنوات، مصاب ويصرخ من الالم ومرمي على الطريق، مررت بجانبه بعربتي وتركته ليموت، كان احد اصعب القرارات في حياتي".
واضاف "ساتذكر وجهه حتى اموت"، معترفا باصابته باعراض ما بعد الصدمة بسبب الحادثة، والتي وعد بان يكون من برنامجه الرئاسي، الاهتمام بالعسكريين الامريكيين، الذين يعانون من اثارها.

شارك الخبر على