الامم المتحدة: تولي الجيش السوداني للسلطة "انقلاب"

بواسطة عدد القراءات : 272
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الامم المتحدة: تولي الجيش السوداني للسلطة "انقلاب"

عين الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الثلاثاء، مبعوثا جديدا للسودان للعمل مع الاتحاد الأفريقي في التوسط لإنهاء الأزمة بعد عزل الجيش السوداني للرئيس عمر البشير.

وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام، إنه "تم تعيين نيكولاس هايسوم، المحامي الجنوب أفريقي الذي عمل مبعوثا للأمم المتحدة في الصومال وأفغانستان والسودان وجنوب السودان، ليدعم جهود الوساطة التي يقودها الاتحاد الأفريقي بين الجيش والمحتجين"، وذلك وفقا لوكالة "فرانس برس".

ودعا الاتحاد الأفريقي، الجيش السوداني إلى تسليم السلطة لحكومة مدنية خلال 15 يوما، ووصف تولي الجيش للسلطة بأنه "انقلاب"، كما هدد مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد بتعليق عضوية السودان في المنظمة التي تضم 55 بلدا إذا لم يتحرك باتجاه إقامة حكم مدني.

وصرح دوجاريك للصحفيين: "لقد أصدر الاتحاد الأفريقي بيانا واضحا جدا"، مؤكدا أن هايسوم "سيبذل كل ما في وسعه لدعم هذه الجهود".

وأطاح قادة الجيش السوداني، بالرئيس عمر البشير في 11 نيسان، وعرضوا إجراء حوار مع جميع المكونات السياسية لتشكيل حكومة مدنية بعد ما واصل المحتجون المطالبة بالتغيير. وعقب الإطاحة بالبشير، قال غوتيريش إن انتقال للسلطة يلبي تطلعات الشعب السوداني.
شارك الخبر على