تشخيص أول إصابة بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة المرتبطة بكورونا

2021-06-23
9

أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الأربعاء، عن أول حالة إصابة بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة المرتبطة بكورونا لدى البالغين التي تحدث عادة لدى الأطفال والمراهقين المصابين بالفيروس.
وقالت الأوساط الطبية في كوريا الجنوبية، إنه تم تأكيد إصابة رجل بالغ من العمر 38 عاما بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة بعد إصابته بكورونا في نهاية شهر أبريل في مركز أسان الطبي في سيئول وهذه هي المرة الأولى التي يصاب فيها شخص بالغ بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة في كوريا الجنوبية بعد إصابته بفيروس كورونا.

وتم الكشف عن هذه الحالة في ورقة بحثية نشرها البروفيسور في قسم الأمراض المعدية، كيم مين جيه، مؤخرا في مجلة العلوم الطبية الكورية (JKMS).

وزار المريض غرفة الطوارئ في مستشفى أسان الطبي بسبب آلام في البطن وحمى استمرا لخمسة أيام وعند زيارته إلى غرفة الطوارئ، كان يعاني من ضيق التنفس.

وقام الطاقم الطبي بتشخيص إصابة المريض بمتلازمة الالتهاب الأجهزة المتعددة بناء على حقيقة أن المريض قد تم تشخيص إصابته بكوفيد-19 في منتصف شهر مارس، وأعراض إكلينيكية مثل قصور القلب، وتم التأكيد على أن أعراض طفيفة فقط ظهرت عليه عند إصابته بالفيروس وتعافى منه دون أي مضاعفات.

وتلقى المريض علاجا باستخدام الغلوبولين المناعي (IVIG) والستيرويد، وخرج من المستشفى بعد مرور 13 يوما من دخوله .

وقال البروفيسور كيم إن متلازمة التهاب الأجهزة المتعددة تحدث عادة لدى الأطفال والمراهقين ومن النادر حدوثها لدى البالغين.

وذكر أنه يبدو أن متلازمة التهاب الأجهزة المتعددة هي إحدى المضاعفات المرتبطة بكوفيد-19، مضيفا أن المريض في حالة صحية جيدة عند خروجه من المستشفى.

التصنيفات : الاخبار | دوليات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 19 =