فاعل خير يتبرع بـ15 مليون دولار لكلية لندن لتمويل ابحاث عن حضارة العراق

2021-02-03
15

تبرع فاعل خير مجهول الهوية باكثر من 11 مليون جنيه استرليني حوالي (15 مليون دولار) لكلية لندن الجامعة لدعم تدريس وبحث حضارة ولغات بلاد ما بين النهرين القديمة .

وذكر موقع ذي ناشيونال البريطاني ان ” التمويل على شبكة نهرين التي تقودها كلية لندن الجامعة ، حيث يسعى هذا التبرع الى انهاء الاقصاء المنهجي للبحوث في هذا المجال واستذكار تاريخ الشرق الاوسط في العراق وفي المنطقة”.

واضاف أن ” الشبكة تسعى ايضا الى معالجة تأثير النمو السكاني لا سيما في سياق عدم الاستقرار والفقر والبطالة بين الشباب ، حيث سيمول التبرع شبكة نهرين خلال العقد القادم “.

من جانبه قال رئيس كلية لندن الجامعة الدكتور مايكل سبنس إنها ” لحظة حاسمة لانهاء استعمار انتاج المعرفة في العراق ومناطق اخرى في جنوب الكرة الارضية”، فيما قالت رئيسة قسم التاريخ في جامعة لندن ، البروفيسورة إليانور روبسون ، إن “بلاد ما بين النهرين القديمة كانت في الحقيقة موضوع اهتمام أكاديمي منذ القرن التاسع عشر ، حيث جاءت معظم الدراسات من منظور غربي”.

وبينت البروفيسورة اليانور إن ” ” هذا التبرع السخي سيساعد في تجاوز الحواجز المرتبطة بدولة هشة في مرحلة ما بعد الصراع ويضمن أن يتمكن العراقيون من استعادة تراثهم القديم كتاريخ محلي – مع جميع المنافع الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والتعليمية التي يمكن أن تحققها”.

واوضح التقرير أن ” هذا التمويل الجديد سيعزز عمل الباحثين العراقيين وخبراء التراث لمعالجة تأثير عقود من الصراع والحرب والإهمال، فيما قال الدكتور مهيار كاظم ، الذي سيصبح قريباً نائب رئيس شبكة نهرين ، “سيوفرهذا التبرع مورداً هاماً للباحثين العراقيين والجامعات والمجتمع المدني”.

يشار الى انه ومنذ عام 2014 حظي تدمير المواقع التراثية في جميع أنحاء سوريا والعراق بدعاية واسعة النطاق ، مع الحديث عن “سباق مع الزمن” للحفاظ على ما تبقى.

التصنيفات : الاخبار | فن وثقافة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 + أربعة =