الأمم المتحدة : الاتفاق النووي الإيراني "نصر دبلوماسي" يجب الحفاظ عليه

بواسطة عدد القراءات : 135
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأمم المتحدة : الاتفاق النووي الإيراني "نصر دبلوماسي" يجب الحفاظ عليه

حذر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم الخميس، من إلغاء الاتفاق النووي مع ايران، ما لم يكن هناك بديل جيد ليحل محله.
ونقلت شبكة “BBC” البريطانية، عن غوتيريش قوله، ان على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عدم الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني.
واضاف هناك خطر حقيقي من نشوب حرب في حال لم يتم التقيد بالاتفاق المبرم في عام 2015.
واعتبر أن اتفاق إيران كان نصراً دبلوماسياً هاماُ ويجب الحفاظ عليه وان لا نلغيه إلا إذا كان لدينا بديل جيد، مضيفاً إننا نمر بأوقات خطيرة.
واردف غوتيريش إذا توصلنا لاتفاق أفضل في يوم ما ليحل محله فلا بأس، لكن يجب ألا نلغيه إذا لم يكن لدينا بديل جيد.
وتابع أعتقد أن خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي الإيراني) كانت انتصارا دبلوماسيا مهما، وأظن أنه سيكون من الضروري الحفاظ عليها، لكنني أعتقد أيضا أن هناك حالات سيتعين فيها إجراء حوار بناء لأنني أرى أن المنطقة في وضع خطر جدا.
وبين غوتيريش أتفهم مخاوف بعض الدول فيما يتعلق بالنفوذ الإيراني في دول أخرى بالمنطقة. لذلك أعتقد أن علينا فصل الأمور عن بعضها.
ويعد ترامب منتقداً قوياً للاتفاق الذي وافقت فيه إيران على الحد من برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات المفروضة عليها.
وقال إنه سيتخذ قرارا في هذا الشأن في 12 أيار الجاري أو قبله.
وتأتي التصريحات بعد أيام من كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن “ملفات سرية نووية” تثبت أن إيران كانت تسعى سرا لإنتاج أسلحة نووية.
وقال نتنياهو إن آلاف الصفحات من المواد التي حصلت عليها إسرائيل توضح أن إيران خدعت العالم بإنكار أنها كانت تسعى لإنتاج أسلحة نووية.
وصرح وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن الملفات قدمت دليلاً على أن الاتفاق النووي المبرم مع إيران مبني على الأكاذيب.

شارك الخبر على